منتدى اللغة العربية للأستاذ/أيمن ثابت

مرحبا بك عزيزي الطالب فى موقعك الجديد للغة العربية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الموضع / وصف . صف مشهدا لشارع من الشوارع المزدحمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 115
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

مُساهمةموضوع: الموضع / وصف . صف مشهدا لشارع من الشوارع المزدحمة   الأحد أكتوبر 05, 2008 10:41 am

الوصف 2
1- افترض أنك في شارع مزدحم ينتظر شخصا ما .صف المشاهد ، وعبر عن الأحاسيس التي يمكن أن تحملها الوجوه المختلفة التي تمر بك .

وأخيرا انتهى اليوم بعد ساعات شاقة من ساعات العمل شعرت أن أقدامى تحمل فوقها ثقلا كبيرا .
هاتفي النقال يرن . ترددت في الرد فما زال زهنى مرهقا ولست قادرا على الكلام فقلت لنفسي لعله أمر مهم ،فرحت فرحا شديدا أحد أصدقائي العزاء .
- ألو.
- أهلا بك ياعزيزى
- هل يمكنك أن تنتظرني أمام محطة الباص .
توجهت مسرعا منتظرا قدومه ،دقات الساعة تشير إلى الساعة الثانية ظهرا ،ياله من وقت كئيب ! هذا الوقت هو خروج جميع الموظفين من دوامهم ،فإن مثل هذه الشوارع الآن لا تطاق ،فلئن تذهب إلى بيتك في هذا الوقت ماشيا لهو خير لك من أن تذهب إليه راكبا سيارتك.
السيارات توقفت فجأة عن حركة سيرها ،حالة اختناق تعتري الشارع ،سحابة دخان تتصاعد من خلف السيارات تشق طريقها صعودا إلى طبقة (الأزون ) لك أن تتخيل هذا الموقف مع ارتفاع درجة الحرارة دقات القلب تزداد الكل ينتظر اللحظة التي تدب حركة السير مرة أخرى إلى الشارع ؛ليضع بكلتا رجليه على البنزين منطلقا إلى مكان أرحب وأوسع .
تلك أماني وأحلام كل من كان بداخل السيارة ،ولكن حتى هذه اللحظة لم يعرف أحد السبب المباشر في توقف متابعة سير السيارات ، ولكن الأحداث بدأت تتكشف ،إن إحدى السيارات تعرضت لعطل مفاجئ والسبب حتى هذه اللحظة لم يكن معروفا ، ومما زاد الأمر تعقيدا أنها تعطلت عند أضيق مكان في الشارع بصورة تمنع مرور السيارات من اليمين أو اليسار ؛أي ليس أمام الجميع إلا أن يستجيبوا لتلك اللحظات التي قد تطول بعض الوقت أو تنفرج أزمتهم في ثوان معدودة .الكل في حيرة وضيق ومن لم يعان من ضغط الدم بدأ يشعر بارتفاع ضغط دمه ،أما من لديه ارتفاع في ضغط الدم ؛فقد بدأ يشعر بحالة فقدان التوازن وارتخاء عام في الجسم ،توقفت السيارات تماما ،وعج الشارع بساكنيه من الباصات ،وسيارات الأجرة ،،وعربات الشحن ،وناهيك عن سيارات الموظفين ،فإن الزحمة امتدت إلى الشوارع الخلفية والجانبية أيضا فلا تكاد لا تسمع شيئا ليس لأنها حالة سكون بل لأن صوت زامور السيارات غطى على أي صوت آخر . الكل محبوس داخل سيارته ينتظر الفرج .
استعجلت صديقي بمكالمة تليفونية ،فكدت أختنق نتيجة هذا الازدحام فقد اختفت المسافات بين السيارات حتى أنك لو أردت العبور إلى الناحية الأخرى من الشارع فإنك ستبذل كل طاقتك ووقتها قد تنجح أو غالبا سيصيبك الفشل وهو الاحتمال الأقوى
صديقي يرد على: انتظر فاجأني المدير بمهمة طارئة ،لكنها ستنتهي سريعا .
أحد قائدي السيارات طال انتظاره ويبدو أن التأخير سيسبب له متاعب ،أو طال انتظار أسرته على الغداء ؛فاستعجلوه بأكثر من مرة بالتليفون ،بدا عليه نفاذ صبره ،بدأ يسب ويلعن على الفور صاحب السيارة المعطلة يسمع الشتائم ،فأطلق قذائفه الكلامية بسيل من الشتائم المضادة ،انتهت مرحلة الكلام ؛ليأخذ الموقف تطورا جديدا لحظات وتعدى الأمر تبادل الألفاظ النابية إلى أن نزل كل واحد من سيارته مسرعا في اتجاه الآخر في مرحلة عدائية أخرى ،وهى مرحلة التشابك بالأيدي ،كل واحد أراد أن يصب جام غضبه على الآخر ،وعلى الفور تأخذ الشهامة بعض من لديهم حب الخير وحل المشكلات ؛ليسارعوا لفض هذا النزاع المؤقت الذي فيه صاحب السيارة المعطلة بريء من إي ذنب أو اتهام فلم يتعمد إعطال سيارته ،وليس فى مقدوره الان إصلاح السيارة في أسرع وقت .
عاد الهدوء النسبي بين السائقين ،أحدقائدى السيارات الأخرى أسرع لالقاء نظرة على السيارة المعطلة قائلا :أنا أعمل ميكانيكي سيارات ،وسأرى ماذا حدث لهذه السيارة .
بدأ فوج من الأطفال الذين ينتظرون أي لحظة يتعطل فيها المرور ؛ليطلوا برؤوسهم على سائقي السيارات حاملين بأيديهم الصغيرة علبا من المناديل الورقية ،وبالأخرى أنواع من السجائر ،رجل آخر يحمل على ظهره إناء كبيراًفى حركة انسيابية بين السيارات ،ويحمل في يده كوبا زجاجيا ؛لمن أراد أن يخفف عن نفسه عناء الانتظار مع شدة الحر ،ويريح أعصابه قليلا ،إنه بائع عصير التمر هندي .
وفجأة أعلن الميكانيكي بصوت مسموع لدى السائقين ،لقد نجحت ،لقد نجحت ،إن أمرا بسيطا فى دورة الكهرباء حدث ، وبخبرتي استطعت أن أصلح هذا العطل ،انفرجت أسارير السائقين ،وكل واحد صعد إلى سيارته ،لو يقدر كل واحد أن يطير بسيارته طيرا ، ما تأخر لحظة ، وانفض الزحام ، وجاء صديقي ،فطلبت منه على الفور إذا أراد مقابلتي ،فعليه أن يختار مكانا أصلح من هذه المحطة

اعداد الاستاذ ايمن ثابت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mraymanthabet.yoo7.com
 
الموضع / وصف . صف مشهدا لشارع من الشوارع المزدحمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اللغة العربية للأستاذ/أيمن ثابت :: سيرة ذاتيه للأستاذ ايمن ثابت :: لطلاب IGCSE بقلم الأستاذ / أيمن ثابت تـ ـ9190875-
انتقل الى: