منتدى اللغة العربية للأستاذ/أيمن ثابت

مرحبا بك عزيزي الطالب فى موقعك الجديد للغة العربية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الموضع / شرح للوصف مع نموذج لوصف أنت مسافر فوق سفينة عن امتحان نوفمبر 2001

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد الرسائل : 115
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

مُساهمةموضوع: الموضع / شرح للوصف مع نموذج لوصف أنت مسافر فوق سفينة عن امتحان نوفمبر 2001   الأحد أكتوبر 05, 2008 10:44 am

الوصف
يستخدم ليعبر الإنسان على آرائه وملاحظاته وقد يصف الواصف شخص مشاعر زمان مكان
ومن أقسام الوصف
1- وصف داخلي لنقل المشاعر والأحاسيس 2- وصف خارجىوصف إنسان أو موقف 3- الوصف المادي : وصف شيء ملموس ومدرك بالحواس 4- وصف مادي وصف صفات .
يراعى عند كتابة الوصف مايلى
1- البعد عن الجمل التمهيدية ،أو الختامية ،والدخول فى الموضوع بشكل مباشر .
2- التعبير عما يعبر عن الصوت والحركة واللون والشعور .
3- استخدام اللغة الواضحة والأساليب من مثل (المدح – الذم- الإغراء – التحذير- التعجب ) .
4- الكتابة في شكل فقرات .
السؤال /أنت سائح مسافر على ظهر سفينة بحرية ضخمة ، وقد تعرضت إلى حادث اصطدام . صف تفاصيل الحادث ، وما نتج عنه ، وتحدث عن عمليات الإنقاذ التي نفذت ،ووضح مشاعرك . نوفمبر 2001
وأخيرا تحقق الحلم ،والأمل الذي مادمت أحلم به ،سأزور بلاد السحر والجمال التي كنت أقر أعنها في كتب الأساطير والحكايات لملمت أشيائي في حقيبتي وبت ليلتي غدا في تمام الساعة السابعة صباحا ستتحرك السفينة بنا قاصدة عرض البحر
وعند دقات الساعة السادسة صباحا استيقظت وودعت الأهل والأصحاب واعدهم أن احمل لهم من هذه البلاد الهدايا التذكارية وطلبت منى أمي أن أكون معها على اتصال دائم في كل يوم الدموع تنهمر من عيني أمي وأنا يخالجني الفرح فطالما حلمت بهذه اللحظة وما بين تأثر بما أراه من لحظات الوداع مع أسرتي وحملت حقيبتي ووضعت معطفي على كتفي ، وركبت التاكسي واقتربت من المينا ثم أنهيت الإجراءات مسرعا صاعدا على ظهر السفينة متنفسا الصعداء كاد عقلي يطير إلى بلاد الحسن والجمال .
وعرفت مكاني الذي سأقضي رحلة السفر فيه ، ودخلت غرفتي أرتب فيها ما حوته شنطة سفري الصغيرة ، ثم وقعت يدي على صورة عائلتي التي بدأ القلب مع أول لمسة لها دقا يكاد تسمع له صوتا عاليا وقلت لنفسي ماذا جرى لو كانت هذه الرحلة بصحبة الأهل والعائلة--- لكنها الظروف التي حالت دون ذلك سمعت صوتا عاليا مرتفعا ضاعت معه الأصوات الأخرى ، تبعه هزة ،سألت واحدا من طاقم السفينة عما يجرى فقال لى إن السفينة بدأت تتحرك ، ومع أول حركة لها بدأ هطول الأمطار قطر تنزل من السماء لا ولكنها سيول انهمرت وكأنما السماء فتحت أبوابها .البرد شديد أخرجت معطفي الذي أحضرته معي ولففته حول جسمي فلا يكاد من يراني إلا أن يرى عيوني فقط .
تعمقت السفينة في عرض البحر ،فما أشد اضطراب الأمواج وحل الظلام علينا فلا تدرى إلى جهة تسير السفينة إنها تشق طريقها في وسط جبال من الظلام والموج .
خرجت من الغرفة لأتمشى في الممشى الذي بين الغرف لاحظت أمرا ولا أدرى أما أراه حالة طبيعية أم أن هناك أمرا ؟ طاقم السفينة بدا مقطبا الجبين ولا يتحدثون مع أحد لحظات مرت وسمعت صفارة عالية ترن بين جنبات السفينة أليست تلك صفارات الإنذار أم أنها عملية تجريبة ؟صرخات عالية ، حالة من الفزع والرعب ، الجميع لا يدرى ماذا يحدث ؟، الإذاعة الداخلية للسفينة بدأت تعمل--- أنا القبطان على جميع ركاب السفينة التوجه للصعود على ظهرها بدأ الجميع في سباق دموي من الأسبق إلى السلالم ،الأقوى هو الفائز ، ضاع في هذا السباق الأطفال، العجائز ، وقدر لى أن أكون مع من وصل إلى ظهر السفينة ، وتمزقت أحشائي على أطفال انتهت حياتهم تحت الأقدام ولا أحد يملك أن يصنع لهم شيئا
رباه--! ماذا أرى ؟ جبل من الجليد يعترض طريق السفينة ، قوارب النجاة تتدلى من على ظهر السفينة إلى المجهول – السفينة لم تقف ، فمازالت فى سرعتها وكأنها تشتاق كي تحتضن هذا الجبل الجليدي بصدرها ، ماذا أفعل ليس أمامي اختيار الوقت يمر لحظات وتصطدم السفينة فى سرعة كبيرة ألقيت بنفسي فى أحد زوارق النجاة ، مازال هناك من هم في أسفل السفينة يحاولون الصعود ، وهناك من ينتظر ليركب واجذمن زوارق النجاة ، السفينة اقتربت أكثر وأكثر من الجبل ، الموت يحدق بالجميع ، حتى بقبطان السفينة نفسه الذي مازال في كبينته يرسل بالرسالة تلو الأخرى تارة إلى السفن المارة من جواره وتارة أخرى إلى موانئ الإنقاذ .
نصف الركاب في عرض البحر والنصف الأخر على ظهر السفينة ، أحد رفاق الزورق سمعته يقول الآن الآن ،فنظرت إلى الخلف ،السفينة تحتضن الجبل الجليدي صرخات عالية .
اصطدام تبعه أصوات انفجار . أجساد تحترق ، البعض يلقى بنفسه من على ظهر السفينة .الموت يحيط بالجميع ،لا أحد يضمن لنفسه النجاة ، الزمن يتوقف ،اللحظات تمر كأنها ساعات ،لا أحد يعرف ماذا بفعل .الزورق يسير بنا تأتى موجة عاتية تقلبنا سبح بعضنا في اتجاه الزورق ،والبعض الآخر ابتلعه عمق البحر، أصوات عاليةتملأالسماء ، خيوط الأمل في النجاة بدأت تدب في صدري ،ترى هل من الممكن أن أعود إلى أحضان أمي الدافئة من جديد ، إنها طائرات الهليوكوبتر ،بدأت الحبال تتدلى وتنزل من الطائرات إلى المذعورين في عرض البحر اقتربت الطائرات منا ، وبدأت تسحب الواحد تلو الآخر ، في الأفق لاحت سفينة تسير في اتجاهنا اقتربت منا ثم توقفت ؛لترسل إلينا سربا من فرق الإنقاذ بزوارقهم المجهزة ،لتلتقط من هم تركتهم الطائرات وكنت ممن أنقذتهم السفينة ،وما أن وصلت إلى السفينة حتى غبت عن وعى ،لأفتح عيناي ، وأنا في المستشفى ومن حولي أمي التي جفت عيناها من الدموع ليكون أول ما يدخل أذني كلماتها الدافئة حمدا لله على سلامتك ،لقد كتبت لك حياة سعيدة.

اعداد الاستاذ ايمن ثابت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mraymanthabet.yoo7.com
 
الموضع / شرح للوصف مع نموذج لوصف أنت مسافر فوق سفينة عن امتحان نوفمبر 2001
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» جميع أناشيد عماد رامي
» تاريخ اكتشاف النفط في السودان
» زيــــــــاره طفنيس عــــ(2001)ـــــام
» دفعة 2001
» حول مبارات الجزائر مصر

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اللغة العربية للأستاذ/أيمن ثابت :: سيرة ذاتيه للأستاذ ايمن ثابت :: لطلاب IGCSE بقلم الأستاذ / أيمن ثابت تـ ـ9190875-
انتقل الى: